تسجيل الدخول

Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
Login With Facebook
التوقيت المحلي
html clock

وجهة السفر:

  1. تاريخ الوصول:

  2. تاريخ المغادرة:

ألماتي قديما

altتعد ألماتي واحدة من المدن الأثرية القليلة في العالم.  إن المنطقة التي تقع بها هذه المدينة كانت مأهولة في وقت مبكر خلال العصر البرونزي حوالي عام 1000 -- 900 قبل الميلاد . كانت تعتمد في دخلها على تربية الماشية والزراعة بشكل رئيسي ، وقد إستمرت هذه الحرف التقليدية على مدى القرون حتى خلال أواخر العصور الوسطى.

في حوالي القرن السابع  قبل الميلاد ، كانت ألماتي مأهولة من قبل قبائل ميسان والسقا ، الذين تركوا المعالم  الأثرية الهامة مثل المدافن على التلال  ، ورسومات الكهف ، والتحف البرونزية.  وقد أصبحت ألماتي أحد المراكز التعليمية المبكرة في العالم في عهد قياصرة السقا.


إزدهرت المدينة جدا في العصور الوسطى (القرن 8-10ميلادي) ، عندما إستقرت فيها قبائل البدو الرحل بشكل دائم ، ووضع حجر الأساس للمدينة  في وقت مبكر كذلك تأسيس أول حكومة ، وانشئت الأسواق التجارية ، وإزدهرت مجالات الزراعة وتربية الماشية. أدى ذلك إلى ظهور عدد من البلدات المجاورة الصغيرة في المنطقة، وكانوا  يقومو بعرض كل السلع المنتجة الخاصة بهم بما في ذلك الحرف اليدوية ، وهذا ما أعطى السكان الشعور بالهوية الثقافية.

نظرا لموقع المدينة المركزي على "طريق الحرير" وهو طريق مهم للتجارة منذ العصور القديمة والذي يوصل بين المدينة  وجمهوريات جنوب آسيا حتى اليوم ، أصبحت منطقة ألماتي مركزا كبيرا للتسوق خلال القرون 10 إلى 14 ميلادي  ، حيث أصبحت المدينة متخصصة في المنتجات الزراعية والصناعات التقليدية.

كما بدأت الأنشطة التجارية في هذا الطريق منذ القرن 15 إلى القرن 18  ، وبدأت ألماتي تفقد مكانتها التجارية  حيث تعرضت المدينة لفترة من الإضطراب الإقتصادي والسياسي ، والهجرة الغير شرعية . أثرت الهجرة العرقية بشكل كبير في المدينة. حاول السكان مقاومة عدم الإستقرار المالي ، كما خاضت قبائل دزانجر المقيمة في الشمال حرب مع جحافل المنغوليين . تأسست الدولة الكازاخستانية وقام شعبها بهزيمة قبائل دزانجر في عام  1730  . 

في عام 1854 ، قام الروس بإنشاء حصن لمدينة زيليسكو في المنطقة ، والتي سميت لاحقا بفيرنوي ، وقام الكازاخستانيين والمواطنين الروس والتتار بتأسيس المدينة .  دمر زلزال هائل في عام 1887   المدينة كلها تقريبا في عشر دقائق فقط ، ولكن تم إعادة الإعمار سريعا.

تغير إسم المدينة  في عام 1921 إلى ألما آتا. في عام 1927 أصبحت ألما آتا عاصمة كازاخستان السوفياتية.

أصبحت المدينة في خلال الحرب العالمية بمثابة مخيم رئيسي للنازحين من الأراضي الروسية ، وتغير تخطيط المدينة ، حيث تم تخصيص مساحات جديدة لبناء الشقق السكنية والمستشفيات والمدارس ، والمصانع . في عام 1993 تم تغيير إسمها من ألما آتا إلى ألماتي ، وهو الإسم الذي تعرف به  اليوم.