تسجيل الدخول

Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
Login With Facebook
التوقيت المحلي
html clock

وجهة السفر:

  1. تاريخ الوصول:

  2. تاريخ المغادرة:

لشبونة قديما

altتعرضت المدينة للحرائق والطاعون وأسوأ زلزال مسجل وقع في تاريخ أوروبا ، والثورات والانقلابات وسيطرة الحكومات الديكتاتورية. بدأ تاريخ هذه المدينة منذ  3000 سنة مضت ، حيث استقر الفينيقيون فيها واطلقوا عليها اسم "اليس ابو" .  في وقت لاحق استوطنها اليونانيون والقرطاجيون وأخيرا الرومان في عام  205 قبل الميلاد ، حيث قاموا بإنشاء المستوطنات واستقروا فيها حتى القرن الخامس . في عام 714 ميلادي احتلها المستوطنون من شمال افريقيا واطلقوا علىيها وطنهم الجديد "ليسابونا"  وحصنت المدينة ضد المسيحيين ، انتهى هذا الاستعمار   في 1141 بعد حصار استمر أربعة أشهر وبعد ذلك قام المسيحيون بالاستيلاء على المدينة. في عام 1255 تحت حكم افونسو الثالث ازدهرت العاصمة كميناء بحري نظرا لموقعها المركزي في أوروبا. هذه الفترة شهدت ازدهارا اقتصاديا استمر بين القرنين الخامس والسادس عشر بفضل الطريق البحري الذي اكتشفه فاسكو دي جاما والمؤدي الى المحيط الهندي والى منطقة الذهب في البرازيل. كانت المدينة مركزا لتجارة وبيع الذهب والحرير والتوابل والمجوهرات وقد ادى هذا الى حدوث ثروة متنامية في السلطة والمدينة  ، كما ازدهر فن العمارة ايضا في المدينة . 

خلال هذه الفترة تغيرت المدينة كثيرا وتحولت الى مدينة حيوية  ، في 1 نوفمبر 1755 وعند الساعة 9:40 صباحا ضربت ثلاثة زلازل متتالية المدينة ، وذلك اثناء تجمع سكان المدينة لحضور قداس وقد أسفرت هذه الهزات القوية عن حدوث أضرار عمرانية واسعة النطاق والتي أدت إلى مزيد من الخراب والحرائق وموجات المد البحري. وتشير الاحصائيات الى مقتل حوالي 90000  من سكان لشبونة البالغ عددهم في ذلك الوقت حوالي 270000 . منذ ذلك الحين لم تستعيد  لشبونة  مجدها السابق أبدا  ،  وقد قام رئيس وزراءها ماركيز دي بومبال باعادة بناء المدينة بتصميمات رخيصة ومقاومة للزلازل ، وقد أثر هذا في بنية المدينة اليوم.

في القرن العشرين  ، تعرضت البلد للصراع على السلطة وشهدت المدينة اثنين من الانقلابات الدموية وذلك في عامى  1926 و 1974.  اصبحت البرتغال عضوا في المجموعة الأوروبية (الاتحاد الأوروبي في وقت لاحق) وفي عام 1986   بدأت عملية إعادة التطوير و التي أدت الى التمويالت الضخمة ،  حتى تعرضت المدينة الى حريق مدمر في عام 1988.