تسجيل الدخول

Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
Login With Facebook

أخبار المطارات

وجهة السفر:

  1. تاريخ الوصول:

  2. تاريخ المغادرة:

باكستان تفتتح المطار الجديد في إسلام أباد عام 2014

altألقى مسؤول رفيع المستوى في هيئة الطيران المدني الباكستاني الضوء على ابرز عمليات التطوير التي تشهدها مطارات باكستان، وخاصةً مطار بينظير بوتو الدولي الذي يجري إنشاؤه في إسلام آباد، وذلك في ندوة عقدت على هامش معرض المطارات 2012 الذي يقام في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض ويختتم أعماله اليوم الخميس.

وقال السيد "ف إس سودها" مدير مشروع مطار بينظير بوتو الدولي: "يجري العمل حالياً على إنشاء المطار الجديد الواقع على بعد 30 كيلومترا جنوبي غرب المطار الموجود حالياً في إسلام آباد. وسوف يتميز المطار الجديد باتساعه واحتوائه على أحدث النظم والمرافق، والتي روعي في تصميمها ضمان سلاسة حركة المسافرين عبر المطار"، مشيرا إلى أنه يجري إدخال الكثير من المواصفات المبتكرة والفريدة في تصميم المطار، الذي يتوقع أن يستقبل 9 ملايين راكب في السنة الأولى من تشغيله، و 15 مليون راكب بحلول عام 2019، ونحو 25 مليون راكب بحلول عام 2024.

ويقع المطار الجديد، الذي تبلغ مساحته 3,200 فدان (13 كيلو متراً مربعاً) على قطعة أرض حصلت عليها هيئة الطيران المدني في باكستان في ثمانينات القرن الماضي ضمن منطقة "بند رانجاه" قرب "فتح جانغ" (كما تم الاستحواذ على مساحة 400 فدان إضافية لبناء مدرجين للطائرات).

ويجري حالياً تنفيذ المرحلة الثانية من مشروع المطار الجديد التي سوف تشتمل على مواقف للسيارات سعتها 2.000 سيارة، إلى جانب مواقف مغطاة للسيارات تتسع لنحو 200 سيارة، برج المراقبة، حظيرة الصيانة، مبنى ركاب يضم 15 بوابة، 42 منصة لإنجاز إجراءات الجوازات، 9 أحزمة لاستلام الأمتعة، 12 جهازاً للأشعة السينية ومكاتب ومرافق للإدارة.

وسيضم المطار أيضا فندقاً ومركز للمؤتمرات، متاجر للسوق الحرة، مركز تسوق، مركز للأعمال، ردهة للمطاعم، مرافق ترفيهية، وبنوك وذلك ضمن مبنى الركاب الجديد، الذي يقام على مساحة 180.000 متراً مربعاً ومصمم لاستقبال 9 ملايين راكب سنوياً في بداية تشغيله. وسيكون هناك أيضاً مجمع للشحن قادر على التعامل مع 100.000 طن من الشحنات في السنة، إلى جانب أربعة ممرات خروج سريعة، ساحة كبيرة لصف السيارات، شبكة متكاملة من الكابلات تحت الارض، مواقف لسيارات المناولة الأرضية، مناطق شحن آمنة وشبكة طرق متكاملة ضمن المطار.

وقد تم تصميم البنية التحتية للمطار من قبل شركة مطارات باريس الهندسية، بالتعاون مع "أكورب"، مشتاق وبلال محبوب أسوسييتس. في حين تولت تصميم مبنى المطار شركة "سي بي جي" من سنغافورة في مشروع مشترك مع شركة الخدمات الهندسية الوطنية في باكستان.

وسيكون مطار بينظير بوتو هو أول مطار متطور جديد كلياً يشيد في باكستان. ويجري حاليا إنشاء مبنى الركاب بالمطار بشكل يتيح تسهيل عمليات التوسع المستقبلية.

وقد تم إجراء أول رحلة اختبار تجريبية للتحقق من كفاءة مدرج الهبوط في المطار الجديد يوم 15 مارس. وسيضم المطار الجديد قاعات أكبر بالمقارنة مع مباني ركاب مطاري "جناح" و"علامة" في كراتشي ولاهور. وقد تم الانتهاء من بناء مدرجين، بينما يتواصل العمل في الأعمال الإنشائية المتبقية، بحيث يتوقع إنجاز المطار بالكامل بحلول نهاية يونيو 2013.

وسوف يكون هذا المطار أحد المعالم الهندسية والمعمارية الحديثة التي تمثل باكستان في القرن الـ21، كما أنه سيكون البوابة الدبلوماسية والتجارية لباكستان من خلال العاصمة إسلام آباد.

وقد بدأ بناء المطار، الذي تبلغ تكلفته أكثر من 60 مليار روبية، في أبريل 2007، حيث تولى وضع حجر الأساس له كل من الرئيس الباكستاني السابق برويز مشرف ورئيس الوزراء السابق شوكت عزيز. وقد أعادت حكومة حزب الشعب الباكستاني تسمية المطار إلى مطار بينظير بوتو الدولي الجديد في عام 2008. وكان ينتظر أن يكتمل المشروع بحلول عام 2010، إلا أن إنجازه تأخر نتيجة مشاكل متعلقة بالمياه والاستحواذ على الأراضي والنقل.
وقد أقر مدير عام هيئة الطيران المدني في باكستان بأن أعمال البناء اتسمت بالبطء في الماضي، وقد تم منح عقد لبناء مبنى الركاب في مايو من العام الماضي، وسيتم الانتهاء منه في عام 2013.
كما سيتم أيضاً تحديث مطار مولتان الذي سيشمل مدرجاً جديداً، في إطار مشروع تطوير شامل يتكلف أكثر من 70 مليون دولار أميركي.