تسجيل الدخول

Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
Login With Facebook

المزيد من أخبار الفنادق

وجهة السفر:

  1. تاريخ الوصول:

  2. تاريخ المغادرة:

"ستاروود" تعقد اجتماع الإدارة السنوي في دبي

 altتستضيف "ستاروود العالمية للفنادق والمنتجعات"، المسجلة في بورصة نيويورك تحت الرمز (NYSE: HOT)، اليوم 100 من كبار مدرائها التنفيذيين العالميين في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة لحضور اجتماع الإدارة السنوي الذي تعقده الشركة. وتعد هذه هي المرة الأولى التي يعقد فيها اجتماع الإدارة في الشرق الأوسط، مما يؤكد أهمية المنطقة كواحدة من أسرع أسواق الضيافة والسياحة والسفر نمواً بالنسبة لـ"ستاروود". وفي خطوة أخرى مهمة تؤكد على نهج "ستاروود" لغرس ثقافة تتسم أكثر بالعالمية، أعلنت الشركة اليوم عن اعتزامها نقل مقرها في الولايات المتحدة الأمريكية إلى الشرق الأوسط في 2013 في مهمة إدارية تستمر شهراً.

تعد "ستاروود" الشركة الرائدة المشغلة للفنادق الفخمة في الشرق الأوسط من خلال مجموعة يصل عددها إلى حوالي 50 فندقاً في 11 بلداً تعمل تحت 8 علامات تجارية من أصل تسع تابعة لـ"ستاروود". وتواصل الشركة تعزيز مكانتها الراسخة في المنطقة من خلال 30 فندقاً آخر في الطريق. ويمثل هذا النمو، الذي يتركز أساساً في فئتي الفنادق الفخمة والراقية، زيادة تتجاوز 50% خلال الأعوام الخمسة المقبلة. وتقوم "ستاروود" حالياً بتشغيل 15 فندقاً في دبي، أي ما يمثل أكبر تجمع لفنادق الشركة ضمن مدينة واحدة خارج حدود نيويورك. وكانت الشركة قد أعلنت عن خططها للكشف عن 5 فنادق أخرى جديدة في دبي بحلول 2017، بما فيها إطلاق علامتي "دبليو" و"سانت ريجيس" في الإمارة.

وقال فريتس فان باشن، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة "ستاروود العالمية للفنادق والمنتجعات": "تعد ’ستاروود‘ الشركة الأكثر عالمية في مجال إدارة وتشغيل الفنادق الفخمة والراقية من خلال فنادقنا المنتشرة في 100 بلد حول العالم، فضلاً عن أن 80% من حجم فنادقنا المقبلة ستكون خارج أمريكا الشمالية، الأمر الذي يجعل الشركة في مكانة تؤهلها تماماً للاستفادة من تنامي السوق العالمية. كما أن دبي تعد رمزاً لكيفية قيام العولمة بتوفير نماذج جديدة في السفر ومراكز السفر، بالإضافة إلى العمل كنقطة لتلاقي الأسواق الناشئة والمتطورة".

"ستاروود" تنقل مقرها العالمي إلى دبي
في 2013، سوف تقوم "ستاروود" بنقل فريق الإدارة العليا من مقر الشركة في الولايات المتحدة الأمريكية إلى الشرق الأوسط في مهمة إدارية تستمر شهراً. وخلال عملية النقل، سوف يتخذ الرئيس والمدير التنفيذي لشركة "ستاروود العالمية للفنادق والمنتجعات" فريتس فان باشن بالإضافة إلى ما يزيد عن 12 شخصاً من كبار المدراء في الشركة، من دبي مقراً لهم، حيث سيقومون بإدارة الأعمال اليومية على أساس اختلاف في التوقيت مدته 8 ساعات من خلال مكتبهم المعتاد في ستامفورد بولاية كونيتيكت.

ومن خلال ما وصفه فان باشن بـ"جهود غير تقليدية لفهم وتقييم وتعزيز مختلف الآراء ووجهات النظر والأساليب الثقافية تجاه العمل"، سوف يقوم فريق "ستاروود" باستكشاف عمليات الشركة الشاملة عبر أرجاء الشرق الأوسط، والتقاء العملاء والشركاء والملاك المحليين فضلاً عن تفقد منشآت جديدة في أنحاء المنطقة.

وتعزيزاً للنجاح الذي شهدته عملية نقل مقر "ستاروود" إلى الصين في 2011، اختارت الشركة دولة الإمارات العربية المتحدة نظراً لبصمتها المهمة، والمشاريع المقبلة ومقومات النمو التي تحظى بها، فضلاً عن شهرتها في المنطقة كوجهة للسفر سواء بغرض الأعمال أو الراحة والاستجمام، بالإضافة إلى أهميتها المتنامية كسوق للسفر الخارجي.