تسجيل الدخول

Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
Login With Facebook

المزيد من أخبار الخطوط الجوية

وجهة السفر:

  1. تاريخ الوصول:

  2. تاريخ المغادرة:

الخطوط الجوية الفلسطينية تبرم اتفاقا لتسيير رحلاتها بين مطاري العريش وماركا الأردني

  altقال مدير شركة الخطوط الجوية الفلسطينية الكابتن زياد البدا، إن الشركة أبرمت أمس  الثلاثاء اتفاقا مع مصر والأردن بشأن تسيير رحلات جوية عبر مطاري العريش المصري وماركا الأردني، والذي بدأ في التاسع من الشهر الجاري وذلك لاستئناف عملها عوضا عن مطار غزة الدولي الذي دمرت العدو عام 2001 وتوقف العمل فيه منذ سبتمبر من عام 2000'.

وأضاف البدا في حديث نشرته وكالة الأنباء الصينية أن استئناف الرحلات الجوية ولو عبر مطارات غير فلسطينية يحمل دلالة كبيرة على تكريس جهود "سيادة" الدولة الفلسطينية العتيدة!!!

وذكر أن تسيير رحلات الشركة يخفف عن سكان قطاع غزة قطع مسافة 500 كيلو متر للسفر عبر مطار القاهرة، كما أنه يبقي مستقبل الشركة قائما ويخفف من الخسائر الاقتصادية الهائلة التي تكبدتها منذ توقف عملها.

وأشار إلى أنه عقب حظر من أسماها "إسرائيل" انطلاق رحلات الشركة الفلسطينية الجوية من مطار غزة لجأت إلى مطار العريش للاستمرار في عملها غير أنها توقفت عن ذلك في عام 2005 بسبب الضائقة المالية التي كانت تعانيها السلطة الفلسطينية في حينها ومن ثم بدء الانقسام الداخلي بعد ذلك بعامين، حيث سيرت الخطوط الجوية 8 رحلات حتى الآن بواقع رحلتين أسبوعيا، وهي تسعى إلى زيادتها لخمس رحلات أسبوعيا خلال الفترة القادمة.

وأوضح الكابتن البدا أن اتصالات متقدمة جدا تجرى مع السلطات في السعودية والإمارات لتسيير رحلات جوية إليهما على أن يتم الشروع في ذلك خلال أيام.

وأكد أن الشركة التي تعاني من مصاعب مالية هائلة لا تسعى من وراء استئناف عملها جني الأرباح بقدر ما يعتبر ذلك تجسيدا لحلم "السيادة" الفلسطينية، خاصة وأن الاتفاقية التي وقعت بين الأردن وفلسطين ومصر لاستئناف الطيران تنص على أن يكون الركاب من الفلسطينيين فقط.