تسجيل الدخول

Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
Login With Facebook

المزيد من الأخبار العامة

وجهة السفر:

  1. تاريخ الوصول:

  2. تاريخ المغادرة:

المبنى الأكبر في العالم من الطين اللبن

alt 

الإثنين 13 يونيو 2011
يعتبر مسجد مدينية جينيه في جمهورية مالي هو المبنى الأكبر في العالم من ضمن المباني المبنية من الطين اللبن والقائمة والتي لا تزال تستخدم حتى يومنا هذا. يبدو المسجد بسيطاً ومتسقاً مع محيطه، وفي نفس الوقت حاملاً لتاريخ المدينة العريق؛ فقد ظلت مدينة جينيه ومساجدها على مدى قرون طويلة حلقة اتصال أساسية بين دول المغرب العربي وجنوب الصحراء الكبرى، ومركزاً هاماً لنشر الإسلام وتدريس القرآن وعلومه في قارة أفريقيا. أما عن تاريخ المسجد، المُصنف ضمن مواقع التراث العالمي من اليونسكو، فيبقى محل خلاف؛ فيعود التاريخ الأول لبنائه إلى القرن الثالث عشر الميلادي، ومر بمراحل من الهدم والبناء إلى أن بُني بهيئته الحالية بين عاميّ 1907 و1909 تقريباً.

وشُيدت جدران المسجد من الطوب اللبن، ومُغطاة بالطين المخلوط بالتبن. وتتميز هذه الجدران الطينية بأنها تقي الداخل من الحرارة طوال اليوم، وعندما يحل المساء والبرد تكون قد امتصت من الحرارة ما يكفي لتدفئته. وحتى أيامنا هذا يشارك أهل المدينة في احتفال سنوي لترميم وإصلاح المسجد بالطين.

ولمسجد جينيه الكبير ثلاث مآذن ترتفع فوق قبلته، ويميزها عن المآذن المعتادة أنها مربعة وتستند إلى 18 دعامة. وتنتهي كل مأذنة بالمخروط التقليدي الذي يحمل بيضة نعامة. وللمبنى فناء يعادل مساحة المصلى الذي يستند إلى 90 عمودا من الخشب وتتخلل سقفه نوافذ تُفتح إذا ارتفعت درجة الحرارة فيه