تسجيل الدخول

Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
Login With Facebook

المزيد من الأخبار العامة

وجهة السفر:

  1. تاريخ الوصول:

  2. تاريخ المغادرة:

الخطوط الجوية القطرية تسيّر رحلة يومية ثالثة إلى بانكوك

أعلنت الخطوط الجوية القطرية اليوم عن مخطط لتوسعة عملياتها في تايلاند بإطلاق رحلة يومية ثالثة إلى بانكوك اعتباراً من الأول من نوفمبر.

وتأتي الزيادة في السعة بعد ثلاثة أسابيع من إطلاق القطرية رحلات مجدولة إلى جزيرة بوكيت السياحية الشهيرة في تايلاند.

وستساهم الرحلات الإضافية في زيادة قدرة الناقلة على استيعاب الطلب المتزايد على تايلاند من المسافرين من مختلف أنحاء العالم وخصوصاً من أوروبا وأمريكا الشمالية والجنوبية إذ ستوفر التعديلات على جدول رحلات الشتاء الشمالي روابط جوية أسهل للمسافرين من وإلى العاصمة التايلاندية.

وستستمر الرحلة الإضافية طيرانها من بانكوك إلى فيتنام بمعدل أربع رحلات في الأسبوع إلى العاصمة هانوي وثلاث مرات في الأسبوع إلى مدينة هو تشي منه. وبإمكان المسافرين من تايلاند وفيتنام نفسها شراء تذاكر للسفر على متن القطرية بين بانكوك وكل من هانوي ومدينة هو تشي منه.

واعتباراً من 12 أكتوبر 2010، ستبدأ القطرية بتسيير ست رحلات في الأسبوع إلى بوكيت عبر كوالالمبور. ومع الرحلة الإضافية إلى بانكوك، يرتفع مجمل عدد رحلات الناقلة إلى تايلاند من21 إلى 27 رحلة في الأسبوع موزعة على وجهتين. واعتباراً من الأول من نوفمبر، ستحظى بوكيت برحلات يومية مسيّرة عبر كوالالمبور.

وصرّح السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية، أن التوسعات في تايلاند تؤكد التزام الناقلة بأحد أهم الأسواق بالنسبة لها.

وقال الباكر "ستزيد الرحلة اليومية الثالثة إلى بانكوك روابط شبكة خطوطنا إلى تايلاند مما سيطور بالتالي خدماتنا إلى فيتنام. وتسيّر القطرية حالياً رحلاتها إلى مدينة هو تشي منه في فيتنام وقريباً سنصل إلى هانوي كذلك."

وأضاف "مع انضمام كل من بوكيت وهانوي إلى شبكة خطوطنا ستسيّر القطرية رحلاتها إلى وجهتين في كل من فيتنام وتايلاند. ونحن سعداء جداً بتوفير هذه الوجهات الرائعة للمسافرين وخيارات واسعة من الرحلات إليها."
ويشهد سوق السفر في آسيا نمواً ملحوظاً الأمر الذي أكد الباكر أن الناقلة مستعدة للاستفادة منه.

وقال الباكر "تشير إحصائيات الاتحاد العالمي للنقل الجوي "أياتا" إلى نمو طلب المسافرين في منطقة آسيا باسيفيك بنسبة أكثر من 10% خلال السنة الماضية. وقد وقتت القطرية موعد توسعاتها في آسيا بحيث تستفيد من هذه الزيادة في حركة المسافرين."

وقد أطلقت الخطوط الجوية القطرية حتى الآن سبع خطوط جديدة منذ شهر فبراير 2010 هي بنغالورو (بنغالور) وكوبنهاجن وأنقرة وطوكيو وبرشلونة وساو باولو وبوينس آيرس. وتعتزم الناقلة إطلاق ست خطوط أخرى اعتباراً من شهر أكتوبر القادم وتشمل بوكيت وهانوي إضافة إلى نيس (24 نوفمبر) وبودابست (11 يناير) وبوخارست (11 يناير) وبروكسل (31 يناير).

ومع حلول العام 2013، تخطط الناقلة للوصول إلى 120 وجهة رئيسية للسياحة والعمل حول العالم بواسطة أسطول حديث مكون من 120 طائرة. وتسيّر القطرية اليوم أسطولاً يضم 87 طائرة إلى 92 وجهة في أوروبا وآسيا والشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا باسيفيك وأمريكا الشمالية والجنوبية.