مونتريال اليوم

كانت مونتريال أبرز مدينة كندية حتى أوائل عام 1970، لكنها فقدت مركزها في تورينتو. وتعد اليوم ثاني أكبر مدينة في كندا، وعاصمة مقاطعة كيبيك. وقد حافظت هذه المدينة على التقاليد العريقة التي أدت إلى ازدهار المجتمع اليوم.  حيث تجد المتاحف والنصب التذكارية والأماكن العامة، والاحتفال بالأيام الوطنية، كل هذا يدل على الماضي المزدهر لمونتريال، والفخر الوطني بتاريخ غني وحيوي لواحدة من أقدم المدن في العالم الغربي.
وتعتبر مونتريال اليوم من أكثر المدن ملائمة للعيش فيها، ومن أكثر المدن حيوية ونشاط كما أنها تحتل المرتبة الثانية لأكبر تعداد سكاني ناطق باللغة الفرنسية في العالم بعد باريس، ان مونتريال تطورت وازدهرت بسرعة فائقة وتحولت من تجارة الفراء في أوائل القرن السادس عشر إلى ما هي عليه اليوم.

كما أن مونتريال تعد موطنا لعدد كبير من السكان الناطقين باللغة الانجليزية، ومعظمهم من أمريكا، ولكن جذورهم من أوروبا والشرق الأوسط. وانه لشيء يجلب السعادة عند زيارة مونتريال حيث سوف ترى مجموعات من المجتمعات المحلية الصغيرة من جميع أنحاء العالم تدير أعمال خاصة بها، كما يوجد بالمدينة اثنين من الأحياء اللذان يستحقان الزيارة بالفعل وهما: الحي الصيني والحي الايطالي الصغير. سوف تشعر بإحساس لطيف ومختلف عند زيارة هذه المدينة.

المزيد من معلومات-عامة في مونتريال
مونتريال قديما
مونتريال اليوم
معلومات عن التاشيرة
معلومات سريعة
سكان مونتريال
الوقت الأنسب لزيارة مونتريال