«مول الإمارات» يحتفل بالسنة الصينية الجديدة

انطلاقاً من التزامه بتوفير أفضل تجارب التسوق والترفيه لمختلف فئات الزوار، يحتفل «مول الإمارات»، وُجهة التسوق والترفيه الأبرز التابعة لمجموعة «ماجد الفطيم»، بالسنة الصينية الجديدة عبر استضافة العديد من الفعاليات الثقافية والتراثية الصينية خلال الفترة من 17 فبراير إلى 5 مارس.

وسيقوم «مول الإمارات» مع انطلاقة العام الصيني الجديد بتوفير أسعد اللحظات لكل الناس كل يوم عبر برنامج متنوع من الفعاليات العائلية الشيقة وأفضل عروض التسوق وجوائز قسائم التسوق اليومية. وعاماً تلو آخر تتوافد أعداد متزايدة من السياح القادمين من الصين إلى دبي خلال عطلة بداية السنة الصينية الجديدة وكذلك على مدار العام، ويجتذب «مول الإمارات» كثيرين منهم، الأمر الذي جعل وُجهة التسوق الفخمة توفر لهم موظفين يتحدثون لغة الماندرين، وحوافز من مؤسسة البطاقات الائتمانية الصينية الرائدة «يونيون باي» UnionPay التي اختارت «مول الإمارات» شريكاً استراتيجياً.

وبهذه المناسبة، قال حسين موسى، المدير التنفيذي المساعد، مراكز التسوق لدى «ماجد الفطيم العقارية»: "يجتذب مول الإمارات أعداداً كبيرة من المتسوقين والسياح القادمين من الصين، لاسيما خلال هذه الفترة كل عام، وهو يحتفل بالسنة الصينية الجديدة بأجواء احتفالية بهيجة لإسعاد كافة زواره".

وتابع قائلاً: "ستمتد احتفالات مول الإمارات بالسنة الصينية الجديدة لأسبوعين كاملين وتشمل فقرات ترفيهية وعروض تسوق مغرية وجوائز للمتسوقين، إلى جانب الفرص الحصرية من المتاجر الفخمة في مول الإمارات".

وسيجتذب «مول الإمارات» المتسوقين الصينيين الذين يزورون دبي خلال عطلة السنة الصينية الجديدة بأجوائه المستلهمة من الصين لإسعادهم وإسعاد المتسوقين الآخرين. وتستضيف الغاليريا المركزية فقرات صينية فنية وتراثية تشمل:

رقصة المظلة: رقصة تراثية تعود إلى سلالة إمبراطورية هان التي حكمت جنوب البلاد، وتتمحور هذه الرقصة حول الأنوثة والأبهة وتشمل أزياء بهيجة الألوان مع مظلات تماثل ألوان أزياء المؤديات المشاركات بالرقصة.

رقصة المروحة: رقصة فلكورية تعود إلى أكثر من 2000 سنة وهي تحتفل بالحركة الرشيقة والمرنة.

الدُّمى الصينية الذهبية بأزياء تراثية: تمثل زوجين ثريين يُدعيان JinTongYuNv سيتجولان في أرجاء «مول الإمارات»  لجلب الحظ للمتسوقين مع فرصة التقاط صور تذكارية.

رقصة الأسد: ترمز لعودة فصل الربيع ويُعتقد بالصين أنها تجلب الحظ. فعلى إيقاع الطبول والنواقيس يقلد المؤدون المشاركون لمدة 20 دقيقة حركات الأسد في أزياء مستلهمة من الأسود.

وفي إطار اختيار مؤسسة البطاقات الائتمانية الصينية «يونيون باي» له شريكاً مفضلاً، يوفر «مول الإمارات» للمتسوقين حرية اختيار طريقة الدفع المفضلة لديهم بالبطاقة الائتمانية، وسيحصل المتسوق مقابل كل 5000 درهم تُنفق من خلال البطاقة الائتمانية على تذكرة مجانية لزيارة منتجع التزلج الشهير «سكي دبي» 

وعلى صعيد الجوائز خلال احتفالات «مول الإمارات» بالسنة الصينية الجديدة سيتأهل المتسوق عند إنفاق 1000 درهم أو أكثر لفرصة الفوز بالجائزة اليومية 10000 درهم، وهذه الجائزة حصرية للمتسوقين الصينيين.

المزيد من مهرجانات في سنغافورة
احتفالات هاري رايا
السنة الصينية الجديدة
القمة العالمية للذواقة
ثايبوسام
ديوالي عيد الأنوار
سباق زوارق التنين