بروناي دار السلام اليوم

على الرغم من اشتهار المدينة بأنها بلد ثري، إلا ان الحكومة عانت قليلاً في السنوات الأخيرة من معدلات البطالة المتزايدة والشباب الساخطين الذين يقومون بارتكاب الجرائم. وعلى الرغم من ذلك، حافظت بروناي على مستواها المعيشي المرتفع. يبلغ متوسط الاعمار في المدينة 77 عاماً. توفر المدينة رواتب التقاعد والرعاية الطبية المجانية، ووسائل التعليم والرياضة والترفيه والإعانات المالية، كما لا تفرض ضريبة على الدخل. تتميز المدينة بالتنوع الاقتصادي خاصة بعد اكتشاف النفط، لقد استطاعت بروناي الحفاظ على استقلالها المالي.

المزيد من معلومات-عامة في بروناي-دار-السلام
معلومات سريعة
سكان بروناي دار السلام
درجات الحرارة السنوية
بروناي دار السلام قديما
بروناي دار السلام اليوم
الوقت الأنسب لزيارة بروناي دار السلام