الفنادق

روتانا تفتتح فندق إقتصادي في دبي

8 يوليو :فئة جديدة من فنادق الثلاثة نجوم تدعى "سنترو" تقوم مجموعة فنادق روتانا بإفتتاحها في دبي من بينها فندق سنترو البرشاء ، وتتميز هذه الفنادق بأسعارها الإقتصادية و الخدمة المتميزة.

من جانبه أكد  ، عمر القدوري الرئيس التنفيذي للعمليات في روتانا: "يسعدنا الإعلان عن إفتتاح ثاني فندق لنا تحت العلامة الفندقية الجديدة سنترو والذي سيلبي جميع إحتياجات الجيل الجديد من مسافري الأعمال عبر تقديم الأسعار المعقولة بالإضافة إلى أرقى أنواع التسهيلات والخدمات في جميع فنادق سنترو".

سنترو برشاء مثال جريء ومتواضع للفنادق الإقتصادية حيث يتألف من سبعة طوابق . يضم الفندق ساحة كبيرة بها إضاءة رائعة ومصممة تصميما جيدا وأنيقا في الوقت نفسه.  كما يضم سطح الفندق أماكن للترفيه و قضاء بعض الوقت في بيئة محاطة بالنباتات   .  

أضاف القدوري: "نريد أن يشعر الناس وكأنهم في فندق خمس نجوم ، ليرغبوا في العودة إلى هنا مرة أخرى ".  

المزيد من الفنادق
الرئيس التنفيذي لشركة أملاك للفنادق يؤكد قدرة الإمارات على استضافة إكسبو 2020 بدبي
الريتز-كارلتون أبوظبي، ومؤسسة تحقيق أمنية- يحققان أماني الأولاد بموسم الأعياد
المملكة المتحدة هي الوجهة "المفضلة" للسياح من الشرق الاوسط في ٢٠١٥
آخر أخبار السفر
مسلم بان٣.٠: قيود على أمتعة المقصورة إلى...
الاتحاد للطيران تعتزم تشغيل طائرتها طراز...
إدارة متاحف الشارقة تستضيف معرض تصوير فو...
أماكن سياحية
باستيون فيشرمان

باستيون فيشرمان

بودابست, المجر

العنوان : هالاسزباستيا الوقت  : من 09:00 حتي 23:00  من منتصف مارس وحتى منتصف أكتوبر ، الأسعار : الكبار 400 / الاطفال 200 فورينت  بني حصن فيشرمان على نمط عمارة القرون الوسطى ويحتل موقعا مميزا و مطلا على المدينة ، بني على منصة في عام 1905.  تم تسميته بهذا الاسم تمجيدا للصيادين الذين كانوا مسؤولين عن الدفاع عن هذا الجزء من الجدار.  تستعرض الأبراج السبعة القبائل المجر...

مجموعة الحكير

مجموعة الحكير

المدينة المنورة, المملكة العربية السعودية

مجموعة الحكير العنوان : شارع ابو بكر الصديق الهاتف : 48312056  ...

متحف رضا عباسي

متحف رضا عباسي

طهران, إيران

الذي يقع في الشمال الشرقي من وسط المدينة،و الذي يحتوي على الحلي والمجوهرات والفخار. الهاتف : 863001 ، ويفتتح يوم السبت فقط. ...

قصر كونسيرجيري

قصر كونسيرجيري

باريس, فرنسا

شيد هذا القصر في القرن الثالث عشر وكان بمثابة القصر الملكي حتى عام 1358. واصلت الحكومة الفرنسية منذ ذلك الحين استخدام القصر كمبنى إداري، ومن ثم كمبنى للجمعية الوطنية الفرنسية. تم تحويل جزء من هذا القصر إلى سجن عام 1391 وكان يضم تحديداً السجناء السياسيين مما أعطاه سمعة سيئة. في هذا القصر أو لنقل السجن قضت ماري أنطوانيت أيامها الأخيرة بعد الثورة الفرنسية وظل المبنى يستخدم كسجن حتى عام 1914. وبعد إلغ...