الخطوط الجوية

طيران رأس الخيمة يطير إلى الخرطوم

الخميس 3 نوفمبر 2011
أعلنت شركة طيران رأس الخيمة والمملوكة لحكومة راس الخيمة بدولة الإمارات العربية عن بدء تسيير رحلات جوية إلى العاصمة السودانية الخرطوم اعتباراً من منتصف شهر ديسمبر 2011 القادم وذلك بمعدل ثلاث رحلات إسبوعياً.

يبدأ سعر تذكرة الذهاب والعودة على الدرجة السياحية 899 درهماً شاملاً وجبة ساخنة مجانية ومشروبات بالإضافة إلى وزن يبلغ 30 كيلو غراماً مع إمكانية حمل حقيبة يد على متن الطائرة

المزيد من الخطوط الجوية
الآن أصبح سفرك إلى وجهات مختارة من وجهات فلاي دبي مرّتين أروع!
الاتحاد للطيران تزيد وعي الأطفال بأهمية الصحة والتغذية
43 طائرة تعيد 14 ألف معتمر مصري إلى القاهرة
آخر أخبار السفر
مسلم بان٣.٠: قيود على أمتعة المقصورة إلى...
الاتحاد للطيران تعتزم تشغيل طائرتها طراز...
إدارة متاحف الشارقة تستضيف معرض تصوير فو...
أماكن سياحية
أوهورو بارك

أوهورو بارك

نيروبي, كينيا

يعد المتنزه الأكثر شهرة ، و شعبية في (نيروبي) ، و يقع قبالة وسط المدينة بالضبط ، و يمتد إلي الغرب ، حتي منطقة الـ(أبر هيل) . و يوجد به بحيرة ، حيث يمكن استئجار القوارب. و هناك مواقع مشاهدة تقع علي ارتفاع يمكن منه التمتع برؤية أفق المدينة . و كان الرئيس "موا" يريد أن يبني علي هذه الحديقة ، و لكن جهوده قوبلت بمقاومة شديدة من "وانجاري ماثاي" ، و اضطر إلي التخلي عن هذه الفكرة . و فازت هي بجائزة "ن...

حلبة مونتجوك

حلبة مونتجوك

برشلونة, اسبانيا

الحلبة كانت تستخدم لاستضافة أربعة سباقات للجائزة الكبرى الاسبانية ولكن بعد وقوع حادث في عام 1975، لم تستعمل قط لسباق الجائزة الكبرى مرة أخرى. ...

السوربون

السوربون

باريس, فرنسا

تقع جامعة باريس "جامعة السوربون" في قلب الحي اللاتيني، وتعد واحدة من أهم وأقدم الجامعات في فرنسا وقد تم إنشاؤها في عام 1257 من قبل روبرت دي سوربون....

قصر كونسيرجيري

قصر كونسيرجيري

باريس, فرنسا

شيد هذا القصر في القرن الثالث عشر وكان بمثابة القصر الملكي حتى عام 1358. واصلت الحكومة الفرنسية منذ ذلك الحين استخدام القصر كمبنى إداري، ومن ثم كمبنى للجمعية الوطنية الفرنسية. تم تحويل جزء من هذا القصر إلى سجن عام 1391 وكان يضم تحديداً السجناء السياسيين مما أعطاه سمعة سيئة. في هذا القصر أو لنقل السجن قضت ماري أنطوانيت أيامها الأخيرة بعد الثورة الفرنسية وظل المبنى يستخدم كسجن حتى عام 1914. وبعد إلغ...