تسجيل الدخول

Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
Login With Facebook

المزيد من أخبار الخطوط الجوية

وجهة السفر:

  1. تاريخ الوصول:

  2. تاريخ المغادرة:

"العربية للطيران" تعزز أسطولها بتسلم طائرتين جديدتين في العام 2011

06 فبراير: أعلنت "العربية للطيران" أول وأكبر شركة طيران اقتصادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، اليوم عن تسلم الطائرتين الثالثة والرابعة من أصل 44 طائرة من طراز إيرباص "إيه 320" كانت قد تقدمت بطلب شرائها من شركة "إيرباص". يأتي هذا الإعلان أيضاً ليسلط الضوء على أول طائرة تقوم "إيرباص" بتسليمها في 2011.

وكانت "العربية للطيران" قد تسلمت الطائرتين في منشأة "إيرباص" في تولوز بفرنسا في 6 و31 يناير من العام الجاري. ومع تسلم الطائرتين الجديدتين في مطلع هذا العام، يبلغ اجمالي حجم الاسطول الحالي للشركة 27 طائرة من طراز "اية 320". كما ويبلغ إجمالي الطائرات التي من المنتظر أن تتسلمها الشركة في العام 2011 ست طائرات. وبمجرد اكتمال الطلبية في العام 2016، فإن الـ 44 طائرة "إيه 320" من شأنها مضاعفة حجم الأسطول الحالي لـ "العربية للطيران" ليصل بذلك إجمالي الطائرات العاملة إلى أكثر من 50 طائرة.

وبهذه المناسبة، قال عادل علي، الرئيس التنفيذي لمجموعة "العربية للطيران": "يشكل استلامنا أحدث طائرة لنا من طراز إيرباص ’إيه 320‘ طريقة مميزة لبداية العام الجديد. ففي غضون سبعة أعوام فقط، شهدت ’العربية للطيران‘ نمواً من طائرتين تخدم خمس وجهات لتصبح إحدى شركات الطيران الإقليمية الرائدة بأسطول يتكون من 27 طائرة وشبكة خطوط واسعة تضم 67 وجهة".

وأضاف: "لقد أسهم أسطولنا بما يضم من طائرات حديثة تتسم بأعلى معايير الأمان والسلامة والكفاءة في تمكيننا من توفير القيمة الأفضل مقابل المال لعملائنا، إلى جانب التميز الذي تتمتع به عملياتنا التشغيلية. ونحن نتطلع إلى تسلم اربع طائرات أخرى هذا العام".

من جانبه، قال جون ليهي، رئيس عمليات قسم شؤون العملاء في "إيرباص": "إن تسليم أول طائرة في العام يعتبر دائماً حدثاً مشوقاً لنا. حيث يمثل تسليم أول طائرة في عام 2011 إلى ’العربية للطيران‘ دليلاً على النمو الكبير لعمليات الشركة وعلى الفرص المتاحة في قطاع الطيران في الشرق الأوسط. ونتطلع إلى تسليم اربع طائرات أخرى هذا العام في الوقت الذي تواصل فيه الناقلة مسيرة نموها".

وتقوم "العربية للطيران" بتشغيل أسطول يتكون من 27 طائرة من طراز إيرباص ’إيه 320‘. ومن خلال مراكزها الثلاثة الرئيسية، الشارقة في دولة الإمارات العربية المتحدة، والدار البيضاء في المغرب، والإسكندرية في مصر، تتمتع الشركة بشبكة خطوط واسعة تضم 67 وجهة عالمية  تنتشر عبر أوروبا والشرق الأوسط وشبه القارة الهندية ووسط آسيا وشمال أفريقيا.

وتعتبر فئة طائرات إيرباص "إيه 320"، التي تتضمن "إيه 318" و"إيه 319" و"إيه 320" و"إيه 321"، بأنها أكثر فئات الطائرات ذات الممر الواحد تميزاً. وقد تم بيع حوالي 6700 طائرة من فئة إيرباص "إيه 320" إلى حوالي 300 شركة طيران حول العالم، كما تم تسليم أكثر من 4400 طائرة، مما يجعلها أكثر الطائرات التجارية مبيعاً على الإطلاق حول العالم. وتتميز فئة طائرات إيرباص "إيه 320" بكفاءتها وفترات خدمتها الطويلة كما أن نفقاتها التشغيلية تعتبر الأدنى في الطائرات ذات الممر الواحد. وتوفر فئة الطائرات إيرباص "إيه 320" نظام شحن للحاويات متوافق مع المعايير العالمية لأنظمة الطائرات ذات الجسم العريض.